الاربعاء 21/08/2019
11:17 بتوقيت المكلا
وزارتي الثقافة والاعلام والسلطة المحلية والاذاعة يكرّمون الشخصية الثقافية والاجتماعية الموسوعية المعمّر/ جعفر السقاف
سيئون/موقع مكتب وزارة الإعلام والعلاقات العامة ـ حضرموت الوادي والصحراء /جمعان دويل
الخميس 27/ديسمبر/2018
news_20181227_08.jpg
نظمت اذاعة سيئون اليوم احتفالا مهيبا بذكرى تأسيسها الخامس والاربعون والذكرى المئوية لميلاد احد مؤسسيها الشخصية  الثقافية والاجتماعية الموسوعية البارزة المعمّر / جعفر بن محمد السقاف .
وفي الاحتفالية التي احتضنتها القاعة الكبرى بالمجمع الحكومي بمدينة سيئون , نقل نائب وزير الاعلام الاستاذ / حسين باسليم للحضور تحيات معالي رئيس مجلس الوزراء الدكتور / معين عبدالملك ووزير الاعلام / معمر الارياني , مشيرا بأنه جميل ان نحتفل اليوم بالأحياء وهم بيننا قبل ان يتوفاهم الاجل بعد ان قدموا عصارة جهدهم في خدمة الوطن والمجتمع .
مهنئا الشخصية  الثقافية والاجتماعية الموسوعية البارزة الوالد / جعفر بن محمد السقاف بعيد ميلاده المائة الذي يصادف عامنا الجاري 2018م داعيا له بطولة العمر والصحة والسعادة .
واضاف باسليم بانها مناسبة سعيدة ومباركة نادرا ان يحتفل بها جيلنا وبعدنا وقبلنا برموزها العلمية والثقافية والابداعية التي يمثلها اليوم استاذنا جعفر السقاف الذي يعد علما موسوعيا من جيل اجداده واجدادنا الأولين اللذين لهم شرف نشر الاسلام في اصقاع المعمورة وعملوا بتفاني واخلاص وأفنوا حياتهم لخدمة العلم ومواهبهم لغرس قيم الاخلاق الحسنة بالانفتاح على كل الثقافات ونبذ التعصب والقبول بالتعايش مع كل الآراء بسلام ووئام وهو ما نفتقده اليوم للأسف الشديد في حياتنا .
واعترف نائب وزير الاعلام  بالتقصير تجاه الرموز المبدعة من امثال هذه الهامة والموسوعة الادبية والثقافية والتاريخية الوالد جعفر بن محمد السقاف كدولة وكمجتمع فلهم علينا حقوق وواجبات عديدة سوى مكانتهم كقدوة او على مستوى تأمين حياتهم المعيشية او مساعداتهم على نشر مؤلفاتهم والعمل على المحافظة على تراثهم ومحفوظاتهم .
واعتبر باسليم اقامة هذه الاحتفالية  بمئوية الاستاذ السقاف مؤشرا متفائلا في مستقبل الايام بأن يرفع في شأن الرموز الثقافية والابداعية في كافة المجالات والتخصصات وعلى كل المستويات في حياتهم وهم بيننا لنتعلم منهم وتوثيق معلوماتهم وخبراتهم وذكرياتهم على اسس علمية ومنهجية باعتبار ذلك امرا مهما لكتابة التاريخ سوى في حضرموت او التاريخ اليمني عموما .
واشاد نائب وزير الاعلام وبارك مبادرة إذاعة سيئون وهم يحتفلون بالذكرى 45 لتأسيس الاذاعة وذلك بتنظيم هذا الاحتفالية الرائعة والجميلة وبالسلطة المحلية بالوادي برعاية هذه الاحتفالية ورعت وترعى العديد من المبادرات الانسانية  الخلاقة .
وبدوره اوضح الوكيل المساعد لشئون مديريات حضرموت الوادي والصحراء الاستاذ / عبدالهادي عبداللاه التميمي , بقوله  اذا كنا نحن نفتخر بحضرموت وتاريخها ونحتفل هذه الايام بالذكرة السابعة بعد المائة بحولية الامام الحبشي وبعد سبع سنوات من وفاته قد ولدت حضرموت ببارع آخر وهو نحتفي به اليوم  بمئوية ميلاده وهو العلامة والشخصية  الثقافية والاجتماعية الموسوعية البارزة الوالد جعفر محمد السقاف اطال الله في عمره وهو الواجهة والتاريخ المتحرك لحضرموت والوطن بشكل عام .
واكد الوكيل المساعد بأن تكريمنا اليوم لهذه الشخصية قليلا في حقه وما قدمه لحضرموت وللوطن , مناشدا رئيس الجمهورية ان يحظى هذه الهامة الوطنية والموسوعة النادرة بعضوية مجلس الشورى للاستفادة من خبراته في مختلف المجالات , متمنيا له الصحة والعافية وعمر مديد .
فيما أكد مدير عام إذاعة سيئون الاخ /هدار محمد الهدار أن الاحتفال بمئوية السقاف يعد احتفال بتاريخ طويل من الإسهامات في خدمة المجتمع وبصمات كبيرة في شتى ميادين المعرفة والحياة , لافتاً إلى أن السقاف يعتبر من الإعلاميين الرائدين ومن المساهمين الأوائل في تأسيس الإذاعة مع زملائه من الرعيل الأول بل كان مراسلا اذاعيا لإذاعة البي بي سي وعدد من الصحف أنداك  .
كما القيت في الحفل عدد من الكلمات عن مكتب وزارة الثقافة والرعيل الاول وابناء المحتفى به استعرضت جميعها فعاليات وانشطة المحتفى به وما يقدمه في خدمة المجتمع برغم كبر سنه إلى انه يعتبر موسوعة علمية ثقافية تاريخية ادبية في شتى المجالات داعين له بطولة العمر والصحة والعافية .
من جانبه  الشخصية  الثقافية والاجتماعية الموسوعية البارزة المعمّر / جعفر بن محمد السقاف ، عن امتنانه وخالص شكره وتقديره لكل الجهات المشاركة في تنظيم هذه الاحتفالية  ولما شكلوه من لوحة جمالية جسدت قيم الوفاء والعرفان وتعد اعلى وسام تقلده في مسيرته الثقافية والاجتماعية , داعيا ان يتواصل التكريم لكل من افناء حياته في خدمة وطنه ومجتمعه .
وتخلل الاحتفالية التي حضرها قائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء الركن / صالح محمد طيمس وعضو مجلس الشورى الاستاذ / عبدالله صالح الكثيري ونائب رئيس جامعة سيئون للشئون الاكاديمية الدكتور / عبدالله بن شهاب وعدد من اعضاء المجلس المحلي بالمحافظة  ومدير مكتب وزارة الاعلام بالوادي الاخ / رشيد علي العامري و عدد من مدراء عموم المكاتب والأجهزة التنفيذية بالوادي والصحراء والشخصيات الاجتماعية بالمحافظة وجمع من الادباء والكتاب والشعار والاعلامين من ساحل ووادي حضرموت وقادة امنيين  ومن اسرة الوالد / جعفر محمد السقاف , تم عرض استطلاع عن حياته من اعداد الزميل الاعلامي الشاب حداد مسيعد اضافة الى قصائد شعرية وانشودة ترحيبية قدمتها زهرات روضة البستان بسحيل سيئون اضافة الى توزيع كتيب صغير يحتوي على السيرة الذاتية للمحتفى به اعدته الاذاعة .
وفي ختام الحفل تم تكريم السقاف ، ومنحه دروع الوفاء والعرفان المقدمة من وزارات الثقافة والإعلام والشباب والرياضة والثقافة ومكتبها بالوادي والمايك الذهبي المقدم من إذاعة سيئون وحافة الحوطة بسيئون  وكرت الرعاية الصحية مقدم من مستشفى سيئون العام نظير جهوده المتواصلة وعطائه المستمر في مختلف المجالات .
كما قام نائب الوزير والوكيل المساعد ومدير عام الاذاعة ومدير عام الثقافة وبمشاركة زملائه من الرعيل الاول من مؤسسي اذاعة سيئون والمحتفى به بإشعال الشمعة وقطع تورتة الاحتفاء بالذكرى المائة لميلاد  الشخصية الثقافية والاجتماعية الموسوعية البارزة المعمّر / جعفر بن محمد السقاف داعين له بدوام الصحة والعافية وطولة العمر بإذن الله تعالى .


  • إقرا ايضاً